آخر الأخبارعاجلكرة عالمية

تعليق صحف العالم على فوز ميسي بالكرة الذهبية الثامنة

محمود سمير

تُوج النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد مُنتخب الأرجنتين، بـ الكرة الذهبية للمرة الثامنة في مسيرته الاحترافية المُبهرة.

وفاز ميسي بالكرة الذهبية بعد أن قاد منتخب بلاده الأرجنتين بالتتويج بلقب كأس العالم 2022 الذي كان يقام في دولة قطر، بعد التغلب على مُنتخب فرنسا في النهائي.

ورفع ميسي الفارق بين وبين أقرب مُلاحقيه كريستيانو رونالدو في سباق الكرة الذهبية لثلاث مرات كاملة، حيث فاز رونالدو بالجائزة 5 مرات فقط.

وأصبح ميسي في أعين الغالبية هو اللاعب الأفضل في تاريخ كرة القدم بدون مُنازع وبفارق كبير عن الجميع.

وتناولت عدد من الصحف العالمية خبر فوز ميسي بالكرة الذهبية الثامنة، وأفردت الصحف مساحات واسعة للتغني بإنجاز ميسي الجديد، وسنسرد في السطور التالية أبرز ما تناولته تلك التغطيات:

بداية جولتنا ستكون من بلد أبطال العالم الأرجنتين، وتحديدًا من صحيفة بيونس آيرس تايمز التي تغنت بإنجاز البولجا، وقال تقرير الصحيفة إن تكريم ميسي جاء ليكون بمثابة المُكافأة له بعد الأداء التي وصفته بـ«المُلهم» في النسخة الأخيرة من كأس العالم.

وقالت الصحيفة إن ميسي قاد الأرجنتين للنصر بعد أن سجل 7 أهداف، وفاز في المونديال بجائزة اللاعب الأفضل في البطولة.

وأكملت الصحيفة الأرجنتينية مديحها بحق البرغوث، وقالت إنه عاش لحظة تكريم على مسيرته المُذهلة، ونجح بفضل قيمته في الانتصار في مُنافسة شرسة مع هالاند ومبابي.

ومن جانبها تغنت صحيفة سبورت الكتالونية بفوز ميسي بالكرة الذهبية للرجال وفوز نجمة برشلونة آيتانا بونماتي بالكرة الذهبية للسيدات.

وقال تقرير الصحيفة عن ميسي بإن فوزه بالكرة الذهبية الثامنة مهد له الطريق لتوسيع أسطورته التي أصبحت بالفعل بعيدة المنال، وأضحى ميسي على قمة الكرة في العالم.

وأشارت صحيفة ماركا المدريدية في تقريرها عن فوز ميسي للعوامل التي رجحت كفته وتمثلت في فوزه بكأس العالم مع الأرجنتين، وفوزه بجائزة رجل مُباراة نهائي المونديال، فضلاً عن تسجيله 7 أهداف وصناعة 3 أهداف.

وذكرت الصحيفة أن ميسي ساهم أيضًا في فوز باريس سان جيرمان بالدوري الفرنسي حيث سجل 16 هدفاً وصنع مثلهم.

ولفتت الصحيفة إلى أن معايير منح الكرة الذهبية تعتمد أولاً على الأداء الفردي للنجم، وثانياً على الأداء الجماعي، وثالثاً على الالتزام باللعب النظيف.

أما عن صحيفة ديلي ميل البريطانية فقد أشارت لتصريحات ميسي التي قالها بعد فوزه بالكرة الذهبية، وكان أبرزها تأكيده من جديد على أن الفوز بكأس العالم كان حلمه.

ولفتت الصحيفة للتصريح الذي غازل فيه برشونة حينما قال: «لا يُمكنني تخيل المسيرة التي عشتها وكل شيء حققته، من حُسن الحظ أنني كُنت جزءًا من الفريق الأفضل في التاريخ».

من جانبها أبرزت صحيفة لو باريزيان الفرنسية تجاهل ميسي في كلمته ناديه السابق باريس سان جيرمان، وشددت على أنه تحدث فقط عن برشلونة.

ولفتت لتصريحه الذي قال فيه بعد التتويج بالكرة الذهبية: «الفوز بكأس العالم كان أمرًا نفتقده، وأريد أن أشكر جميع من جعل ذلك مُمكنًا».

وقالت الصحيفة الباريسية إن فوز ميسي لم يكن سرًا منذ أسابيع، وأشارت إلى أن البرغوث جاء إلى المدينة التي قال في تصريحاته السابقة إنه لم يكن سعيداً فيها.

وأضافت بالقول إنه فاز بالكرة الذهبية الثامنة أمام أعين زميله السابق كيليان مبابي بعد أن قدما واحدة من أبرز ملاحم التنافس في عالم كرة القدم في نهائي كأس العالم بين الأرجنتين وفرنسا.

أما عن صحيفة كورييري ديلو سبورت الإيطالية فقد أكدت على أن فوز ميسي مع الأرجنتين بلقب كأس العالم كان حاسماً في مسألة فوزه بالكرة الذهبية التي تُعد الجائزة الأكثر شهرة على المستوى الفردي.

وقالت الصحيفة إن ميسي بفوزه أكد مكانته الرفيعة التي لم يصل إليها أحد من قبله، ولفتت الصحيفة لإشارة الساحر الأرجنتيني للراحل دييجو مارادونا في خطاب تتويجه بالجائزة بمُناسبة حلول ذكرى ميلاده.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى